خواطر

أمينة الهوسه تكتب: النميمة

بقلم: أمينة الهوسه

نقلوا الأحاديث السيئة..
ثم شحنوا القلوب بكلمات خبيثة ..
فرقوا الأهل والأخوة والأصحاب
ويقولون أردنا النصح..
أهكذا يكون النصح؟
منهاجنا يُسر ومودة وقول حسن
فعلوا ما لا يصدقة عقل
تجردوا من الإنسانية والرحمة
وما زالوا مستمرين في التشتيت
ويقولون أردنا النصح..
أيا ويحكم يا بني بشر! يا من مُيزتم بالعقل!
أهكذا يكون النصح؟
زعزعوا وخربوا وأثاروا الفتن وألحقوا الضرر
سيئون.. سيماهم في وجوههم
بالغيبة والنميمة يسعدون، وفي الجميع يتكلمون
إذا واجهتهم نكروا وتعذروا بعذرٍ أقبح من ذنب
ويقولون أردنا النصح.
انصحوا بالحُسنى، حببوا الناس ببعضم
انشروا السلام والإخاء وأسقطوا النزاع
حاولوا وإن فشلتم فاصمتوا لتنعموا براحة البال
فهكذا يكون النُصح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى