خواطر

أمينة الهوسه تكتب: البقاء لله

بقلم /أمينة الهوسه:

أصْبُ إلى أيامٍ دُفنت، وبقي أثرها في الفؤاد

أتذكرها بين الفينة والأخرى.

كم كُنا بسطاء تبهجنا قطعة حلوى، وتعلو أصواتنا مهتفين “جاء بائع الآيسكريم” البقاء لله.

 

ماتت البراءة أشعر وكأن هذا الزمان من نسج الخيال،

كل الصغار يشابهون الكبار، لم تعد الطفولة كالسابق

اختفت الفرحة الحقيقية، بهَتت ألوان السعادة، وتغير مذاق الحلوى، البقاء لله.

تحوّل الأوان إلى رجُل آلي، وكُتبت رثاءات في الطفولة.

انعشوا البراءة!

أو لا تنعشوها فعزائي للطفولة، والبقاء لله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى