خواطر

أمل الحربي تكتب: تلبية نداء روح

بقلم: أمل الحربي

 

هاهي روحي تلبي نداء
روحك المنهكه من أجيج الشوق

كنت في سباتٍ لا أعلم كم من الوقت لبثت

في أي عصرٍ أنا

من أي زمنٍ أتيت

هل كنت علامةً او دلالةٍ لعصرٍ لم ألدُ فيه

أم أنني من العدم وُجدت

أم من روحي وقلبي

تواجدت

أشعر أن روحاً
نفخت في روحي لتزين عالمي
لتخبرني أنني

الحياة لها

هل تعلم كم عانيت وبحثت عن روحك
كم نداء وكم صوت أرسلته لك
أناديك بصوت قلبي
متى تلبي النداء

متى أحتضن روحك

متى يبرا أنين الشوق من
روحي
أنني أتيت من أقصى
وأعمق نقطة في ضعفك
كالمطر يهطل صوتك
من سماء الوله

لاينتهي
ولا أرتوي
عندما أشتاق إليك
أصلي صلوات بلا ركعات

كأنك موتٌ يغشاني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى