الأخبار المحلية

أمانة عسير وبلدياتها تعالج 237 موقع من الملصقات العشوائية في يوم واحد

إشراقة رؤية :

نظمت أمانة عسير وبلدياتها يوم أمس، حملة ميدانية مكثفة لإزالة الملصقات العشوائية من الأماكن والممتلكات العامة، وذلك في إطار تعزيز النظافة العامة والحد من الظواهر السلبية التي تشوه المنظر العام في مدن ومحافظات المنطقة.

وجاءت هذه الحملة بهدف رصد ومعالجة انتشار الإعلانات التجارية العشوائية للحد من التشوهات البصرية وتحسين المشهد الحضري، وذلك بمشاركة الفرق الميدانية بالأمانة والبلديات وأكثر من 577 متطوع على مستوى بلديات المنطقة.

وأوضح أمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي بأن أمانة المنطقة وكافة البلديات، بدأت يوم أمس فعليا بحملة مكثفة لإزالة الملصقات العشوائية للحد من التلوث البصري وتحسين المشهد الحضري، حيث استهدفت الحملة الملصقات الاعلانية العشوائية في الأماكن والممتلكات العامة في كافة مدن ومحافظات المنطقة.

منبها الى أن الحملة أزالت الصور والشعارات والإعلانات العشوائية الملصقة على الجدران واللوحات التحذيرية والإرشادية وأعمدة الانارة، وجاءت تلك الحملة ضمن جهود أمانة المنطقة وبلدياتها لتحسين المشهد الحضري وسعيها المستمر للحد من الظواهر السلبية التي تشوه المظهر العام في المنطقة، والمحافظة على الممتلكات العامة من التشويه.

حيث سجل خلال اليوم الأول من انطلاق الحملة معالجة أكثر من 237 موقع بكافة مدن ومحافظات المنطقة فيما تستمر الحملة لمدة خمسة أيام وفقا الخطة المعدة لمعالجة مظاهر التشوه البصري المختلفة.

و تأتي هذه الحملة تأكيداً لحرص أمانة عسير على حماية المظهر الحضاري للمدن و محافظات المنطقة من كافة أشكال المشوهات، والتأكيد على أهمية التقيد بالقوانين واللوائح المنظمة لاستخدام المرافق العامة والشوارع من قبل أفراد المجتمع و المؤسسات ، هذا و قد حذرت أمانة منطقة عسير من مخالفة الملصقات العشوائية، مشددة على تطبيق الأنظمة والقوانين بحق مرتكبيها.

 

ودعت أمانة عسير المجتمع إلى المساهمة الفعالة في الحفاظ على المظهر العام للمدن والمحافظات ، وتعزيز قيم المسؤولية المجتمعية، ومساندة جهود الأمانة في المحافظة على المظهر الحضاري للشوارع والمباني والمرافق العامة والخاصة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى