الصحة

أعراض الزائدة بالتفصيل.. تنبهي لها جيداً فهي حالة طارئة

الزائدة الدودية هي عضو صغير على شكل أنبوب متصل بالأمعاء الغليظة، ليس له وظيفة معروفة، ولكن إذا أصيب بالالتهاب (التهاب الزائدة الدودية)، ولم يتم علاجه بشكل فوري فقد ينفجر، مسبباً ألماً مفاجئاً وشديداً. كما يمكن للزائدة الدودية الممزقة أن تنشر البكتيريا عبر تجويف البطن، فتؤدي إلى عدوى خطيرة ومميتة أحياناً. هذا ويمكن أن يحدث التهاب الزائدة الدودية في أي عمر، على الرغم من أنه أكثر شيوعاً لدى الأشخاص في سن الطفولة أو المراهقة.
ما الذي يسبب التهاب الزائدة الدودية؟

ليس ثمة سبب واضح لالتهاب الزائدة الدودية، ولكن يمكن أن تشمل بعض الأسباب التي تؤدي إلى التهاب الزائدة، ما يلي:

– إصابة البطن أو الصدمة.
– انسداد عند الفتحة، حيث يتصل الأنبوب بالأمعاء.
– عدوى الجهاز الهضمي.
– مرض التهاب الأمعاء.

أعراض التهاب الزائدة الدودية

تشمل الأعراض الكلاسيكية لالتهاب الزائدة الدودية، الآتي:
– ألم حاد في أسفل البطن الأيمن بالقرب من السرة التي تتحرك لأسفل. وهذه عادة ما تكون العلامة الأولى.
– فقدان الشهية.
– غثيان وقيء بعد فترة وجيزة من بدء آلام البطن.
– تورم البطن.
– حمى.

وهناك أعراض أخرى أقل شيوعاً لالتهاب الزائدة الدودية وتشمل:

– ألم خفيف في في الجزء العلوي أو السفلي من البطن أو الظهر أو الطرف الخلفي.
– التبول المؤلم أو الصعب.
– القيء قبل أن يبدأ ألم البطن.
– تشنجات شديدة.
– الإمساك أو الإسهال مع غازات.

مضاعفات التهاب الزائدة الدودية

إذا تركت الزائدة الدودية دون علاج، فسوف تنفجر، مما يؤدي إلى انتشار البكتيريا في تجويف البطن، وهو الجزء المركزي من الجسم الذي يحمل الكبد والمعدة والأمعاء؛ وهذا يمكن أن يؤدي إلى التهاب الصفاق، وهو التهاب خطير في بطانة تجويف البطن، ربما يكون مميتاً ما لم يتم علاجه بسرعة وبالتدخل الجراحي.

وتتضمن المضاعفات:
– خراج: قد تصابين بخراج الزائدة الدودية، أو جيب من القيح المعدي. وفي هذه الحالة ستحتاجين لأنابيب تصريف في بطنك بهدف التخلث من السوائل والخراج قبل الجراحة. وقد تستغرق عملية التصريف أسبوعاً أو أكثر. وخلال هذا الوقت، يجب تناول المضادات الحيوية المقررة من قبل الطبيب لمكافحة العدوى. وبعد اختفاء الخراج، ستخضعين لعملية جراحية لإزالة الزائدة الدودية.
– عدوى البطن: يمكن أن يكون التهاب الصفاق مهدداً للحياة، إذا انتشرت العدوى في جميع أنحاء البطن. ولا بد من جراحة للبطن تزيل الزائدة الدودية الممزقة وتعالج العدوى.
– تلوث الدم: من المحتمل أن تدخل البكتيريا الناتجة عن تمزق الزائدة الدودية إلى مجرى الدم، ما قد يسبب حالة خطيرة تسمى الإنتان، مسببة التهابأ واسع النطاق في العديد من أعضاء الجسم. ويمكن أن يكون قاتلأً. ويتطلب العلاج بالمضادات الحيوية القوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى