مقالات

أسوأ شعور يحدث لنا

بقلم_ مثيله العمري

 

لا يوجد شعور أسوأ من أنك تُفارق شخصاً كُنت تحبه .

لا أتحدث عن الفراق الذي يُعبر عنه بإنتهاء العلاقات

أنا أتحدث عن الذي يذهب ولا يعود  (*الموت*) .

نعم لا يوجد أعتراض على هذا الأمر.

ولكن أسوأ شعور يحدث للإنسان إفتقاد شخص كان يعني له حياه، وكان يُنير ظُلمته.

شخص يُوجد  عندما تُريده

من دون أن تقول له هل تأتي؟!!

والأسوأ من هذا إفتقاد شخص فُقد بعد خِصام ،ذهب دونَ صُلح بيننا..

أو   شخص كان بيننا يومًا ليفعل ما إتفقنا عليه أو ليأتي بما طلبتهُ منه ولكن ذهب ولا أحد يعلم متى سوف يعود..

أحياناً تتمنى بإن تسترجع الأيام لتكسب الرضا،

ولكن بعد فوات الأوان.

فالموت يأتي بأي لحظة  فكيف تسمح  لنفسك بأن تكون متخاصم مع شخص ولا تعلم ماذا يحدث خلال الساعات ..

وبعض الخاصم لا يكون بالساعات  إنما بالأيام والسنين.

 

رسالتي:

إن كان لديكم خِلاف مع أحد فإكسبوا الوقت الذي لديكم ولا تعيشوا باقي حياتكم بالندم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى