أخبار دولية

أسرى فلسطينيون بسجون الإحتلال ينهون إضرابهم عن الطعام بمقابل امتياز جديد

فاطمة العامري – مكة المكرمة

صرح اليوم مصدر مسؤول إن العشرات من الفلسطينيون الأسرى القابعون في السجون الإسرائيلية أنهوا إضرابهم عن الطعام مقابل امتياز توفير الاتصالات الهاتفية لهم.

وقال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين اللواء قدري أبو بكر رئيس هيئة شؤون الأسرى اليوم الثلاثاء إنه تم التوصل إلى إتفاق مع السلطات الإسرائيلية لإنهاء الإضراب الذي إستمر ثمانية أيام مقابل استخدام الأسرى أجهزة هواتف عمومية ثلاث مرات أسبوعيا.

هذا وقد وقع الإضراب بعد قيام الإحتلال الإسرائيلي بتركيب أجهزة للتشويش على الهواتف الجوالة في سجن كيتزيوت الصحراوي الذي يقع جنوب الأراضي الفلسطينية لمنع المكالمات غير الخاضعة للرقابة. وقد تم امتد الإضراب إلى عدة سجون للاحتلال أخرى.

هذا وصرحت هيئة السجون الإسرائيلية في وقت لاحق إنها ركبت اجهزة التشويش لمنع إجراء المكالمات الهاتفية من أجهزة محمولة مهربة، قائلة إنها تشكل تهديدا أمنيا.

وبموجب إتفاقة جديد، سيتم منح الأسرى الفلسطينيين ثلاث مكالمات في الأسبوع لعائلاتهم من الخطوط الأرضية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى