مقالات

“أروى المعبري” تكتُب.. ( ساعات ويصبح الحلم حقيقة )

ساعات قليلة و نرى السعوديات يمارسن حق من حقوقهن وهو الجلوس خلف المقود، في لحظة تاريخية انتظرتها الكثيرات..

 
ساعات قليلة ونرى المرأة السعودية قائدة لمركبة وهي التي قادت أسر و برعت في كل مجال دخلته، فلا تنس أن من تقود هي أم و زوجة و أخت و ابنة واجعل لها من احترامك نصيب ولا تشارك من جعل من قيادة المرأة للسيارة مادة للسخرية والاستهزاء بقدرات النساء فهي الآن تشاركك الشارع ذاته و إشارات المرور نفسها ولها حق عليك أن تشاركها الحلم باحترامك لها وايمانك بحقها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى